الصورة الشخصية :
صورة صاحب السيرة الذاتية
تندرج تحت :
تندرج تحت قسم
لقب صاحب السيرة :
الاسم :
اكتب الإسم بالكامل
متوفي ؟
الوظيفة الحالية :
اكتب آخر وظيفة لك
البريد الألكتروني :
اكتب البريد الألكتروني إن كان متوفرا
حساب الفيس بوك :
اكتب حساب الفيس بوك إن كان متوفرا
حساب تويتر :
اكتب حساب تويتر إن كان متوفرا
صفحة يوتيوب :
اكتب صفحة اليوتيوب إن كانت متوفرة
رقم الجوال :
اكتب رقم الجوال للتواصل
تاريخ الميلاد :
اكتب تاريخ ميلاد صاحب السيرة
مكان الميلاد :
اكتب هنا مكان الميلاد
صورة شهادة المؤهل :
ارفق صورة شهادة المؤهل
ملف السيرة الذاتية :
ارفق ملف السيرة الذاتية بأي إمتداد


* تأكد من كتابة الإسم ورقم الجوال وإرفاق صورة شهادة المؤهل حتي تتمكن من رفع السيرة الذاتية
* تأكد من كتابة البريد بصورة صحيحة لنجاح العملية
facebook twitter youtube

أ. طارق عبدالحكيم

البيانات الشخصية
تاريخ الميلاد :1918-4-2
مكان الميلاد :الطائف
facebook twitter
متوفى
pic

أ. طارق عبدالحكيم

مؤلف السلام الوطني السعودي

السيرة الذاتية

فنان وموسيقار سعودي مؤلف السلام الوطني السعودي وعميد متقاعد من القوات المسلحة السعودية.

 

البدايات

التحق في الخدمة العسكرية سنة 1939 وحصل على مرتبة ملازم ثم انتقل من الطائف التي كانت مركز الجيش السعودي آنذاك إلى الرياض وعرف عنه مغنياً وعازفا ًهاوياً.

رحلاته الفنية

  • رحلة البحرين 1939: حيث سجل بعض الأعمال القديمة كالمجرور والمجالسي إضافة إلى بعض ألحانه.
  • رحلة مصر 1952: توفرت له بعثة حكومية من وزير الدفاع منصور بن عبدالعزيز ليدرس الموسيقى في مصر من أجل تأسيس مدرسة موسيقات الجيش السعودي وسجل هناك يا ريم وادي ثقيف ومعبد الحب ولك عرش وسط قلبي ثم تعاون في نهاية الخمسينات مع نجاة الصغيرة في أغنية يللي في هواك هيمان وفايزة أحمد في أغنية أسمر عبر وتم تكليفه حينها من إذاعة صوت العرب بتلحين أغنيات لتوضع في أرشيفها للغناء السعودي.
  • رحلة لبنان 1968: وتعاون فيها مع وديع الصافي في أغنية لا وعينيك ثم من سوريا فهدبلان في أغنية محبوب قلبي وسميرة توفيق أشقر وشعره ذهب ومع طلال مداح في الاوبريت الوطني افديك يا وطني , وعاش من شافك , ومع محمد عبده سكة التايهين

أعمال أخرى

ساهم في تأليف مارشات عسكرية وتطوير وتوزيع النشيد الوطني الذي وضع ألحانه المصري عبد الرحمن الخطيب.

جوائز وانجازات

حصل على جائزة اليونسكو للموسيقى 1981 وانتخب رئيساً للمجمع العربي للموسيقى 1983 وأسس متحف الموسيقى العسكري في الرياض، ثم انتخب رئيساً للمجمع مرة أخرى 1987.

وفاته

توفي في القاهرة في 21 فبراير 2012 ودفن فيها بناء على وصيته، بعد معاناة مع مرض السرطان تاركاً خلفه إرثاً موسيقيا عظيماً و اسماً لا ينسى.

 

 

المصدر



Eptkarat.com.sa